الجمعة، 16 مايو، 2014

ماذا تقرأ افول للك من انت 0/؛[ـل@#(0ـ،/]÷0وـ",]{0/‘ (كتاباتي اهدف منها تبسيط معاني العطاء والبحث في شخصيات لها رؤى جاذبة ومثل للشباب والشابات /كونوا عونا للوطن)


      اقرأ باسم ربك الذي خلق ! ٌٍ/[أ23÷ !ل‘؟]/ !",{  ,!،/] /‘آ
                                            القراءة هي هواية بالتعودتصبح محببة
     للكل الصغار والكبار,القراءة غذاء للعقل والفكر الانساني تملئ حياتك بهجة
تحثك على العطاء البحت,تقوي عقيدة الانسان ويزاددقوة ووضوحا ومبادرة ويحصد
                                            كما هائل من المعرفة ليحولها الى لغة تعليمية تفوق اللغة التقنية,وفي الوقت نفسه لاننكر فوائد التقنية ولكن,لكي نزداد يقينا بما نقرأ ؟منذ متى نزل القرآن الكريم كلنا نعرف الجواب!
 اذا متى ماقرأنا بتمعن واستخلصنا من كل كتاب المفيد! وجدنا انفسنا نبدع ونبتكر 
  نصمم ونشكل ونرى الاشياء والعناصر فى الكون بطرق مختلفة لانك كونت فى 
ذهنك,خيالك,عقلك,بالاضافة الى موهبتك القدر الكافى من الاجوبة التشكيلية والتكونية التى لاتملكها التقنية/لاحظ ان العقل البشري خلقه الله عز وجل وكرمه عن الحيوان بالعقل/وتختلف ظروف الحياة بالكيف اذا لم  يعترض سبيلك اويشتت ذهنك 
                                             عن القراءة بعض الحواجز الغير سوية ,
 من وجهة نظري ليس بالضرورة قراءة الكتاب يمكن ان تستخلص من صفحات الكتا
 فكرة مبتكرة ومبدعة وموجهة لك في الحياةقال تعالى(اهدنا الصراط المستقيم)
  من كلمات الاية الكريمة وهى محفوظة في اعماقك وقلبك عن ظهرقلب (اهدنا الصراط المستقيم)الخط الذي يدلك نحو الخير والاستقامة نحو معالي الامور وفى الوقت نفسه                                            ادركت ان الحياة بالدين تستقيم امورك, وانت اقرب الى الله وقلوب البشر. بالاضافة الى ان الخط المستقيم يذكرك بمعانى فنية وان الخط يدل فى التعبير بالفن التشكيلي على الجدية فى كل ماتقرره وتسعى له والخط المستقيم خط يشير للفرد الدبلوماسى الذي له بريق الرأي والحنكة والعبقرية؛ف؟:أ@#                                             فى الكتاب لحظة تأمل.
                       الكتاب مثل السيد الوقور وفيهم الكيس الرائع وفيهم الساذج الصادق وفيهم الاديب والمخطئ والخائن والمخلص الوفي
                                           القراءةعملية استرجاع معلومات مخزنة وخبرات سواء شكل حروف , رمز,صور,خبرة بصرية,ومصطلحات مخزنة فى الحاسوب ,والقراءة فى علم الحاسوب ماهو الاذكاء زائل ماهو الااسترجاع معلومات
من اماكن تخزينها فى الحاسوب ويمكن القيام بالزيارات دون أذن وهو واقع اليم  
 لشبابنا االمعاصر وقضية العصر التقني الحداثي تكرار لنفس الفكرة بقوة الاخذ لابقوة العطاء .ماذا نعني بالقراءة فى واقع الامة............ 
                              ان القراءة فكر بناء مبدع نحو العطاء لا للاخذ,فالمملكة العربية السعودية ام العطاء المتمثلة فى الاب القائد ابو متعب الذي 
ضرب المثل ا لذي يحتذى به فى الشخصية البناءة نحوقيم ومبادئ راسخة من دستور القرآن والسنةالنبوية والتي نلمسها من المشروع التنموي الرياضي (الجوهرة)
                                            نحوتنمية وتأصيل قيم ومبادئ مستنبطة من 
                                            من الادب النبوي كاسلوب حياة وسلوك راق
نكسبه لشبا بنا وشابتنا.......
            اذا القراءة لها الاثر فى التشكيل الفكري والسلوكي الانساني:
                             لنبدأ القراءة بالطريقة القديمة التى تعودناه من امهاتنا
    ولتكن الام هي القدوة نحوقراءة جادة فالامة تحتاج الى صحوة وتصحيح
    وبالقراءة السليمة والامانة العلمية هي السبيل الى رؤى +فكر بناء=تنمية
           وتطوير =شخصية لها ذات بريق السلام.
                                              لنأخذ العبرة والعظة بالبحث فى اطياف المعرفة نأخذ نبدع ونبتكر ونعلم ونتعلم الامانة وحتذيي من سبقونا من الامم
                                           ومن شخصيات يحتذى بها انه الفارس 
                                           الذي صمم على ان يغير ويبني امةمن
                                               من منهج ثابت وادب نبوي انه شخصية
                                               الملك طيب الله ثراه الملك عبدالعزيز آل
                                               سعود من اقواله الذى يحتذى به:
                                                  &سيد القوم خادمهم&